أخبار عاجلة
عاجل جيش كسلا يقيف مع متظاهرين -
عاجل حقيقة الوسوسة -
خبر عاجل جداً -
خبر عاجل -

سيناتورات بمستوى الابتدائي.. و«أصحاب الشكارة بالعُرام»!

«النهار» تحقق في المستوى التعليمي لممثلي الشعب الجدد بمجلس الأمة

 دكاترة وأساتذة جامعيون يكسرون القاعدة ويحافظون على هيبة «مجلس الشيوخ»

عرفت انتخابات التجديد النصفي لمجلس الأمة فوز عدد معتبر من المرشحين الذين يحملون مستويات عليا تليق بتمثيل «سيناتور»، لكن بالمقابل عرفت الانتخابات تزكية مرشحين يحملون المستوى الابتدائي وآخرون لم يتحصلوا حتى على شهادة البكالوريا، وانتهى مشوراهم الدراسي في الثانية أو الأولى ثانوي.

هذا، وحاولت» النهار» عبر شبكة مراسليها المتواجدة على مستوى 48 ولاية التقرب من المنتخبين الجدد، والتعرف على المناصب التي يشغلونها وكذا المستوى التعليمي لكل واحد.

وفي هذا الصدد، تبين من خلال المعلومات التي تم جمعها أن الفائز عن الانتخابات من ولاية ميلة «بن الشاوي عبد الوكيل» بمستوى ابتدائي، وهو نفس المستوى الذي يحمله «لطيفي أحمد» من ولاية سوق أهراس و«بلحسروف سليم» من ولاية ورڤلة، وكذلك «قادوس أمحمد» الذي يعمل فلاحًا عن ولاية غليزان وله مستوى خامسة ابتدائي.

أما بالنسبة للمنتخبين الجدد الذين لديهم مستوى ثانوي، فيتعلق الأمر بكل من «الحاج سالم بن مبارك» من ولاية أدرار، الذي لديه مستوى السنة أولى ثانوي، وعمر بن حدة من ولاية الجلفة لديه مستوى ثالثة ثانوي، وهو نفس المستوى «لفريد غربي» من ولاية بومرداس، وعبد النور درڤيني من ولاية بجاية.

وكذا «خافي خمادو» من ولاية تمنراست، و«شنوفي سليم» من ولاية بسكرة، و«عبد الكريم مباركية» من ولاية برج بوعريريج، إضافة إلى «إسماعيل ديلمي» من ولاية المسيلة، وهو صاحب ملبنة «الحضنة».

ومن بين المنتخبين الذين لديهم مستوى ثانوي أيضا، نجد «بوحوية سيد علي» من ولاية عين الدفلى، و«عمر معطى الله» من ولاية إليزي، إضافة إلى «عبد الرحمن مدني» عضو مجلس الأمة من سعيدة، الذي لديه مستوى ثالثة ثانوي، كما جاء ضمن أعضاء مجلس الأمة بذات المستوى «طالبي علي» عن ولاية الشلف، بالإضافة إلى «معلم رشيد» عن ولاية ڤالمة الذي هو الآخر صاحب مستوى تعليمي ثانوي.

وبالنسبة للمستوى الجامعي، نجد المنتخب «الفائز جبانة» من ولاية تيسمسيلت و«مختارية شنتوف» من ولاية معسكر الحاصلة على شهادة مهندس دولة في الهندسة المدنية، وكذا «إلياس عاشور» بمستوى مهندس.

ومن البويرة تم انتخاب «بوترعة جواد» حائز على دكتوراه في البيطرة، إضافة إلى أنه رجل أعمال، أما المنتخب من الأغواط «سهلي عبد القادر» رجل أعمال متحصل على شهادة البكالوريا.

فيما تعززت «السينا» بأساتذة جامعيين على غرار «أحمد بدة» من ولاية المدية مهندس دولة وأستاذ جامعي، وكذا «تاشرافت عبد المالك» من سطيف، أستاذ جامعي مختص في التهيئة الحضرية سبق له أن تقلد منصب عميد جامعة ونائب سابق في البرلمان.

بالإضافة إلى «حمود عبد الناصر» السيناتور عن ولاية عنابة مهندس دولة في الهندسة المدنية، والمنتخب «غزيل الطاهر» من غرداية الذي يمتلك شهادة تقني سامي في الأشغال العمومية وكذا شهادة في التسيير.

أما المنتخب عن ولاية سكيكدة «مولود مبارك» فمتحصل على ليسانس في العلوم الاقتصادية، فيما دخل مجلس الأمة خريج المعهد التكنولوجي للمعلمين سابقا من ولاية أم البواقي، إضافة إلى «الغالي مومن» من ولاية تبسة متخرج من المعهد الوطني للتربية.

ومن ولاية قسنطينة، فاز بمقعد في مجلس الأمة «أحمد خرشي» بمستوى مهندس دولة في الإعلام الآلي، ويمثل ولاية الطارف في مجلس الأمة المهندس «طمراوي حكيم.»

أما من ولاية جيجل، فقد فاز الإعلامي المعروف «فؤاد سبوتة»، متحصل على ليسانس في الإعلام والاتصال، وعن ولاية خنشلة «بلاع محمد العيد» متخرج من المدرسة العليا للإدارة، ويمثل ولاية الوادي «طليبة محمد» المتحصل على ماستر في العلوم السياسية.

ومن ولاية تيزي وزو فاز «رابح منعوم» يحمل مستوى جامعي ومهندس في الصيانة، أما الفائز من ولاية وهران فهو «محمد بوبكر» نائب بالمجلس الشعبي البلدي وهو طبيب جراح.

هذا، وحاولت» النهار» عبر شبكة مراسليها المتواجدة على مستوى 48 ولاية التقرب من المنتخبين الجدد، والتعرف على المناصب التي يشغلونها وكذا المستوى التعليمي لكل واحد.

وفي هذا الصدد، تبين من خلال المعلومات التي تم جمعها أن الفائز عن الانتخابات من ولاية ميلة «بن الشاوي عبد الوكيل» بمستوى ابتدائي، وهو نفس المستوى الذي يحمله «لطيفي أحمد» من ولاية سوق أهراس و«بلحسروف سليم» من ولاية ورڤلة، وكذلك «قادوس أمحمد» الذي يعمل فلاحًا عن ولاية غليزان وله مستوى خامسة ابتدائي.

أما بالنسبة للمنتخبين الجدد الذين لديهم مستوى ثانوي، فيتعلق الأمر بكل من «الحاج سالم بن مبارك» من ولاية أدرار، الذي لديه مستوى السنة أولى ثانوي، وعمر بن حدة من ولاية الجلفة لديه مستوى ثالثة ثانوي، وهو نفس المستوى «لفريد غربي» من ولاية بومرداس، وعبد النور درڤيني من ولاية بجاية.

وكذا «خافي خمادو» من ولاية تمنراست، و«شنوفي سليم» من ولاية بسكرة، و«عبد الكريم مباركية» من ولاية برج بوعريريج، إضافة إلى «إسماعيل ديلمي» من ولاية المسيلة، وهو صاحب ملبنة «الحضنة».

ومن بين المنتخبين الذين لديهم مستوى ثانوي أيضا، نجد «بوحوية سيد علي» من ولاية عين الدفلى، و«عمر معطى الله» من ولاية إليزي، إضافة إلى «عبد الرحمن مدني» عضو مجلس الأمة من سعيدة، الذي لديه مستوى ثالثة ثانوي.

كما جاء ضمن أعضاء مجلس الأمة بذات المستوى «طالبي علي» عن ولاية الشلف، بالإضافة إلى «معلم رشيد» عن ولاية ڤالمة الذي هو الآخر صاحب مستوى تعليمي ثانوي.

وبالنسبة للمستوى الجامعي، نجد المنتخب «الفائز جبانة» من ولاية تيسمسيلت و«مختارية شنتوف» من ولاية معسكر الحاصلة على شهادة مهندس دولة في الهندسة المدنية، وكذا «إلياس عاشور» بمستوى مهندس.

ومن البويرة تم انتخاب «بوترعة جواد» حائز على دكتوراه في البيطرة، إضافة إلى أنه رجل أعمال، أما المنتخب من الأغواط «سهلي عبد القادر» رجل أعمال متحصل على شهادة البكالوريا.

فيما تعززت «السينا» بأساتذة جامعيين على غرار «أحمد بدة» من ولاية المدية مهندس دولة وأستاذ جامعي، وكذا «تاشرافت عبد المالك» من سطيف، أستاذ جامعي مختص في التهيئة الحضرية سبق له أن تقلد منصب عميد جامعة ونائب سابق في البرلمان.

بالإضافة إلى «حمود عبد الناصر» السيناتور عن ولاية عنابة مهندس دولة في الهندسة المدنية، والمنتخب «غزيل الطاهر» من غرداية الذي يمتلك شهادة تقني سامي في الأشغال العمومية وكذا شهادة في التسيير.

أما المنتخب عن ولاية سكيكدة «مولود مبارك» فمتحصل على ليسانس في العلوم الاقتصادية، فيما دخل مجلس الأمة خريج المعهد التكنولوجي للمعلمين سابقا من ولاية أم البواقي، إضافة إلى «الغالي مومن» من ولاية تبسة متخرج من المعهد الوطني للتربية.

ومن ولاية قسنطينة، فاز بمقعد في مجلس الأمة «أحمد خرشي» بمستوى مهندس دولة في الإعلام الآلي، ويمثل ولاية الطارف في مجلس الأمة المهندس «طمراوي حكيم.»

أما من ولاية جيجل، فقد فاز الإعلامي المعروف «فؤاد سبوتة»، متحصل على ليسانس في الإعلام والاتصال، وعن ولاية خنشلة «بلاع محمد العيد» متخرج من المدرسة العليا للإدارة، ويمثل ولاية الوادي «طليبة محمد» المتحصل على ماستر في العلوم السياسية.

ومن ولاية تيزي وزو فاز «رابح منعوم» يحمل مستوى جامعي ومهندس في الصيانة، أما الفائز من ولاية وهران فهو «محمد بوبكر» نائب بالمجلس الشعبي البلدي وهو طبيب جراح.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بلومي رفقة أساطير كرة القدم الإفريقية !!
التالى ترشح 74 ألف استاذ للإمتحانات المهنية